قالت اليوم النائب عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو، إن تونس اليوم تحتاج إلى سياسة اقتصادية في الفلاحة والسياحة والصناعة.
وأضافت أن الحكومة الحالية ووزارة المالية لم تجتهدا في صياغة مشروع قانون المالية لسنة 2018، وصرحت 'ميزانية 2018 عنوانها الكسل... في انتظار سنة 2019 موعد الانتخابات واستفاقة الشعب التونسي وإزاحته لهؤلاء السياسيين'.
وأشارت سامية عبو إلي وجود تضارب في المصالح بمجلس النواب ولجنة المالية وهو ما يكشفه صراع لوبيات حول فصول في مشروع قانون المالية.
وطالبت المتدخلة من جهة أخرى  بسن قانون يضمن شفافية الأحزاب السياسية في تونس.