تمّ خطأ نشر صورة لجامعة تونس قرطاج الخاصة في موضوع متعلّق باحتجاج عدد من الأولياء والتلاميذ الذين يدرسون في مدرسة تونس قرطاج الدولية أمام مقر الجامعة، لذا وجب التصويب والاعتذار.