تم اليوم الثلاثاء خلال جلسة عمل جمعت وزير الصحة عماد الحمامي، بأعضاء المجلس الوطني لعمادة أطباء الأسنان يتقدمهم الدكتور صالح الغزي رئيس العمادة التوصل إلى توافق حول الشروع في إعادة تصنيف طبيب الأسنان من موازي طبي إلى طبي.
   كما اتفق الجانبان على إقرار دراسة مشروع إعادة هيكلة المجلس الجهوي لعمادة أطباء الأسنان اعتمادا على المقترح التالي: عمادة جهوية بكل من نابل وزغوان يكون مقرها نابل، وعمادة جهوية ببن عروس ومنوبة يكون مقرها بن عروس وعمادة جهوية بكل من تونس وأريانة وبنزرت يكون مقرها أريانة.
   وأكد وزير الصحة بخصوص مشروع مجلة واجبات طبيب الأسنان على أهمية هذا المشروع وتعهد بدراسته، مشيرا إلى أنه يتطلب القليل من الوقت.
   وتعهد بخصوص الوحدة المركزية لصحة الفم والأسنان بحل إشكال غياب التواصل بصفة تدريجية.