نفذ اليوم الإثنين، حوالي 300 من أخصائيي العلاج الطبيعي وقفة احتجاجية أمام مقر الصندوق الوطني للتأمين على المرض بالعاصمة.

وفي تصريح لراديو شمس آف آم، أوضح رئيس الغرفة النقابية الوطنية لأخصائي العلاج الطبيعي، فارس بن رمضان أنهم يطالبون بخلاص مستحقاتهم المتخلدة بذمة الصندوق منذ 7 أشهر.

وأضاف فارس بن رمضان أن المحتجين بطالبون بمراجعة الاتفاقية وسعر حصة العلاج مشيرا إلى أن القانون ينص على مراجعة الاتفاقية مرة كل سنتين لكن لم يقع مراجعتها منذ سنة 2007.

كما لاحظ بن رمضان أن المسؤولين في الصندوق رفضوا لقاءهم.