اعطى وزير التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية، محمد الصالح العرفاوي، الجمعة، اشارة انطلاق اشغال مشروع مضاعفة الطريق الجهوية رقم 27 في القسط الرابط بين نابل وقربة والمقدرة تكلفته الجملية ب50 مليون دينار.

   وسيمتد المشروع، الذي يتم تمويله عن طريق قرض من البنك الاوروبي للاستثمار، ليصل الى حدود مدينة قليبية خلال فترة لاحقة وسيتضمن قسطين ويتعلق الاول منها بقربة/ منزل تميم والثاني بمنزل تميم/ قليبية بالاضافة الى قسط يتعلق بانجاز منعرج مدينة قربة لتصل الكلفة الجملية للمشروع الى 150 مليون دينار.
   وستسهم مضاعفة الجزء الرابط بين نابل وقربة في تسهيل حركة المرور وتأمين السلامة على هذه الطريق، التي اطلق عليها "طريق الموت" باعتبار ما تسجله سنويا من حوادث قاتلة. ويفوق عدد العربات، التي تمر بالطريق يوميا 35 الف عربة وسيتم تهيئة 20 كلم منها 15 كلم ستصبح ذات ممرين في الاتجاهين و 4 كلم سيتم تقويتها وهي الطريق العابرة لمدينة قربة.