نفت المديرة الجهوية للصحة بنابل، دلال الزواوي، اليوم الأربعاء، ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص تسبب جرثومة ناتجة عن الفيضانات الأخيرة في وفاة 4 أطفال بمستشفى محمد التلاتلي بنابل، مؤكدة أنه لم يتم إلى حد الآن إثبات العلاقة السببية بين الوفيات المسجلة والفيضانات.
وأشارت، في تصريح لمراسلة (وات) بالجهة، إلى أن الوضع الوبائي بالجهة مستقر وعادي مع تواصل عملية متابعة الملفات الصحية لأطفال المتوفين والتدقيق قصد التثبت منها، داعية إلى عدم الانسياق وراء الشائعات وانتظار ما ستسفر عنه التحاليل الطبية.
وللإشارة فقد راجت خلال الأيام القليلة الماضية على صفحات التواصل الاجتماعي "فايسبوك" أخبار تفيد بتسجيل 4 وفيات في صفوف الاطفال بسبب جرثومة ناتجة عن الفيضانات الأخيرة.