صرّح رئيس المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية ناجي جلول اليوم الخميس 11 أكتوبر 2018، أن الحكومة اعتمدت حلولا تقليدية في مشروع قانون المالية 2019  من أجل الخروج من الأزمة الاقتصادية الحالية.
وإعتبر ناجي جلول خلال حلقة نقاش حول مشروع قانون المالية 2019 بمقر المعهد بحضور بعض الخبراء الاقتصاديين، أن هذا المشروع يحمل ميزانية كلاسيكية إنتخابية، بحكم أن 2019 ستعرف انتحابات تشريعية ورئاسية.
وقال جلول إن تونس ستقوم ببدعة في سنة 2019، وذلك بتواصل السنوات العجاف إلى تسع سنوات عوضا عن سبع سنوات مثل ماهو معمول به في الأزمات التي تعيشها الدول في العالم.