يشهد حاليا شارع الحبيب بورقيبة في العاصمة حالة من الهلع والفزع على إثر التفجير الذي جد بالقرب من نزل الهناء.

وأكد مدير تحرير شمس أف أم الدذي كان حاضرا على عين المكان، أن المعطيات المبدئية تفيد بأن فتاة ألقت قنبلة أو فجرت نفسها بالقرب من دورية قارة وقد توفيت على عين المكان.

وبين أن أمنيين اثنين  تعرض إلى الإصابة.

من جهته أفاد مبعوث شمس أف أم إلى مكان الحادثة انه شاهد جثة آدمية ملقة في الشارع بينما الأن يقوم بتطويق المكان.