اعتبرت اليوم الإثنين 24 ديسمبر 2018 عضو المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين لمياء الماجري، أن القيادي في حركة نداء تونس برهان بسيس تمتع بعفو خاص في آجال قياسية.
وقالت لمياء الماجري في اتصال هاتفي لها في برنامج هنا شمس، إن الجمعية طالبت مؤسسة رئاسة الجمهورية بالكشف عن الآليات التي تم اعتمادها في إصدار العفو لكن لم تتم الاستجابة لمطلبهم.
وتابعت أن الجمعية تريد أن تعرف إن كانت عملية إصدار عفو خاص على بسيس استوفت الآليات القانونية أم لا، مبينة أن طلبها يدخل في إطار الشفافية والحق في الحصول على المعلومة.
وشددت على أن عدة نقاط استفهام تحوم حول العفو الخاص وأن القضية هي قضية رأي عام تهم شخصية بارزة في حزب حاكم لها علاقة بتركة الفساد للعهد البائد على حد تعبيرها.