أكد اليوم الجمعة 11 جانفي 2019 الرئيس المستقيل للهيئة المستقلة لللانتخابات محمد التليلي المنصري، أن الهيئة دخلت في مرحلة ضيق الوقت وأمامها ملفات كبرى لا بد من الانكباب عليها وحلها على غرار التونسيين بالخارج والتزكيات  للانتخابات الرئاسية.
وعبر المنصري في تصريح لمراسل شمس أف أم في سيدي بوزيد، عن أمله في الوصول إلىى توافقات خلال جلسة يوم الثلاثاء التوافقية في الحسم في أسماء المترشحين في الأصناف المعنية بالتجديد في مجلس إدارة الهيئة المستقلة للانتخابات وهي مهندس في المنظومات والسلامة  المعلوماتية ومختص في المالية العمومية وقاض اداري.
ودعا المنصري البرلمان للإسراع في سد شغور رئاسة الهيئة وانتخاب رئيسا لها لتفادي للمخاطر الانتخابية.