تبدأ شركة تونس الطرقات السيارة، بداية من 15 جانفي 2015 في العمل بخدمة جديدة لفائدة حرفائها تتمثل في إتاحة الإمكانية لهم بإعادة شحن شارات الاستخلاص الآلي عن بعد، سواء عبر الهاتف الجوال أو عن طريق الدينار الالكتروني.

وستعقد شركة تونس الطرقات السيارة ندوة صحفية يوم الثلاثاء المقبل لشرح طريقة استعمال هذه الخدمة التي تهدف إلى تحسين الخدمات المسداة لمستعملي الطريق عبر استعمال التكنولوجيات الحديثة.

يذكر ان شركة تونس للطرقات السيارة، احدثت سنة 1992، وتمتلك الدولة 92,98 بالمائة من راس مالها الذي ارتفع من 4 ملايين دينار في ذلك التاريخ الى 925,999 م د سنة 2013.

وتتولى الشركة استغلال الطرقات السيارة بنظام الاستخلاص طبقا لاتفاقيات اللزمة المبرمة مع الدولة التونسية زيادة على إصلاح وصيانة شبكة الطرقات السيارة وبناء واستغلال اجزاء جديدة من الطرقات السيارة.