قال اليوم السبت 12 جانفي 2019 رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي إن مصطفى خذر (اتهمته هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي برئاسة ما وصفته بالجهاز السري للنهضة)، ليس مجرما ولا ينتمي لحركة النهضة.
واعتبر راشد الغنوشي في كلمة له خلال ندوة من تنظيم مركز الدراسات الاستراتيجية والديبلوماسيّة، أن مصطفى خذر اشتغل في قضايا لا تخصه وجمع ثائق أمنية كانت ملقاة في الشوارع في الثورة.
وأضاف الغنوشي 'مصطفى خذر اشتغل حتى مع البوليس لإعانته على ملاحقة الإرهاب'.
وصرّح رئيس حركة النهضة أن خذر أحد ضحايا القمع مع غيره من العسكريين وغادر السجن وهو له علاقة بعدد من النهضويين وغير النهضويين.
وتابع المتحدث أن مصطفى خذر عوقب لاشتغاله فيما لا يخصه وهو الاحتفاظ بوثائق أمنية وحوكم ب8 سنوات سجنا في عهد الترويكا.