اختتم مجلس شورى حركة النهضة اليوم الأحد 10 فيفري 2019 أشغاله التي تواصلت على مدى يومين.
وأكد مجلس الشورى في بيانه على أن حركة النهضة معنية بالانتخابات الرئاسية داعيا المكتب التنفيذي إلى إعداد تصوّر لكيفية المشاركة فيها
وعبر البيان عن ارتياح مجلس الشورى للتوقيع على اتفاق الزيادات في أجور أعوان الوظيفة العمومية وإلغاء الاضراب العام ولإمضاء الاتفاق مع الجامعة العامة للتعليم الثانوي واستئناف الدروس بشكل عادي.
واعتبر توفق مجلس نواب الشعب فى سدّ الشغور وانتخاب رئيس الهيئة المستقلة للانتخابات، خطوة مهمّة وأساسية على مسار تنظيم الموعد الانتخابي القادم في أفضل الظروف وترسيخ المسار الديمقراطي تحقيقا للاستقرار.

كما أكد على أهمية تظافر الجهود لترسيخ الحرية والديمقراطية وحمايتها، وذلك عبر الالتزام التام بتحييد مؤسسات الدولة وادارتها وأجهزتها عن التجاذبات السياسية ووقوفها جميعا على نفس المسافة من جميع الأحزاب والمنظمات والمواطنين.
وطالب مجلس الشورى بنشر تقرير هيئة الحقيقة والكرامة في الرائد الرسمي طبقا للقانون كما يهيب بمختلف الجهات العمل على معالجة ما تبقى من مسار العدالة الانتقالية وفق رؤية توافقية تحقق الوفاء لتضحيات ضحايا الاستبداد وتحفظ لهم حقوقهم وتحقق مطلب المصالحة الوطنية الشاملة.