تم إعادة إدماج 24 تلميذا من أطفال مدرسة الرقاب في عدد من المؤسسات التربوية وفق ما صرحت به لشمس أف أم المكلفة بمهمة لدى وزارة التربية والمشرفة على الحملة الوطنية للصحة النفسية في الوسط المدرسي الهام بربورة. 

وصرحت بربورة في تصريح لشمس اف أم أنه سيتم توفير مبيتات بالنسبة للتلامذة الرافضين للعودة لمنازلهم.
كما تم توفير مستلزماتهم الدراسية وتوفير الرعاية النفسية لهم.

وأشارت الى أن بعض الأطفال رافضين رفضا قطعيا العودة لمنازلهم ، وفي ظل وجود مشاكل مع عائلتهم هناك تنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعي لالحاقهم بمراكز النهوض الاجتماعي