قررت وزارة التربية، اطلاق حملة وطنية عاجلة ترمي الى توعية وتحسيس التلاميذ بمخاطر بعض المواد الغذائية التي يتم بيعها في محيط المدرسة.
وبينت الوزارة في بلاغ لها، الخميس، ان هذه الحملة، التي ستشترك في تنظيمها كل من وزارتي التجارة والشؤون المحلية والبيئة، تاتي تبعا لما تمت معاينته من حالات تسمم في صفوف بعض التلاميذ نتيجة استهلاك مواد غذائية يتم اقتناؤها بالمحلات التجارية والاكشاك ولدى الباعة المنتصبين في محيط المؤسسات التربوية.
واضافت انه سيتم في اطار الحملة، تشديد الرقابة على المحلات التجارية والاكشاك الموجودة في محيط المؤسسات التربوية وعلى سلامة المواد الغذائية التي يتم بيعها للتلاميذ والتصدي لحالات الانتصاب الفوضوي المسجلة في محيط المؤسسات التربوية.