تمكن اليوم الخميس 14 مارس 2019 فريق مشترك يتكون من أعوان المراقبة الإقتصادية بالإدارة الجهوية للتجارة بباجة وأعوان الحرس البلدي، من حجز 650 لترا من الحليب في أحد مراكز تجميع الحليب بالجهة بعد أن ثبت أنها تحتوي مضادا حيويا.
وأوضح المدير الجهوي للتجارة بباجة يسري الدامرجي لمراسل شمس أف أم في الجهة، أن أحد مركزيات الحليب رفضت قبول كميات الحليب بعد أن أثبتت التحاليل أنها تحتوي مضادا حيويا يرجح أنه تم إعطاؤه في شكل أدوية للأبقر.
وأكد الدامرجي أنه سيتم إتلاف الحليب المحجوز بإذن قضائي مع تحرير مخالفة إقتصادية في حق صاحب مركز تجميع الحليب تتعلق بالجودة ومسك منتوجات تعرض صحة المستهلك للخطر.