دعا حزب آفاق تونس في بيان أصدره، اليوم الجمعة، إلى "تجنب التدخل في العمل الصحفي"، تعقيبا منه على القرار القضائي بمنع بث حلقات إعلامية حول فاجعة وفاة الرضع.

وعبر عن إستنكاره "من أي قرار من شأنه أن يمس من مكسب دستوري وديمقراطي أساسي وهو حرية الإعلام والصحافة وحرية التعبير".

ودعا القضاة إلى "إعتماد الحرية كمبدأ والمنع كإستثناء وتجنب التدخل في العمل الصحفي في إطار إحترام السلطة الرابعة الممثلة في إعلام حر مستقل".

كما عبر آفاق تونس عن قلقه من "خلق مناخ يمس من الحريات ويرتهن الإنتقال الديمقراطي في ظل تواصل غياب تركيز المؤسسات الدستورية مثل المحكمة الدستورية وسيطرة الحزبين الحاكمين على أجهزة الدولة".

ويطالب المعارضة والمجتمع المدني باليقظة للمحافظة على مكسب لعله من أهم مكاسب الثورة وهو حرية التعبير والتصدي بكل جدية إلى كل محاولات التضييق على السلطة الرابعة المتمثلة في الإعلام، وفق نص البيان.