أفادت شركة يونيماد أنها راسلت بصفة إرادية وزارة الصحة بتاريخ 28 فيفري 2019 وطلبت منها سحب دفعة من دواء أوفلوماد من السوق، نظرا لاحتواء الغلاف الخارجي لهذا الدواء على خطإ مطبعي بكتابة قطرات للأذن عوضا عن قطرات للعيون.
وأوضحت الشركة في بيان توضيحي، أن 'هذا الخطأ ليس له أي تأثير على جودة الدواء وعلى سلامة المريض بما أن نفس هذا الدواء يستعمل كقطرات عيون وكقطرات للأذنين'.
واعتبرت يونيماد 'أن هذا الطلب الإرادي يؤكد جديتها ومصداقيتها وشفافيتها، مؤكدة تمسكها بحقها في المتابعة القضائية لكل من ينشر معلومات مغلوطة عن منتوجاتها'.