عبرت اليوم الجمعة 15 مارس 2019 الرابطة التونسية للفنون التشكيلية عن استهجانها الشديد وتنديدها لعملية الطلاء التي طالت رسوما فنية على أعمدة قنطرة القرش الأكبر، معتبرة ذلك اعتداءَ صارخا على الفنانين التشكيليين.
وقالت الرابطة في بلاغ لها، إن وزارة التجهيز لا تقوم بأي دور لتثمين العمل الفني في المدن ولا تساهم بأي شكل من الأشكال في تجميل المدن بل تساهم في إفساد الذوق العام بمشاريع لا يكون للفنانين فيها دور يذكر.
وتحدث البلاغ عن وجود قانون يدعو الوزارة المذكورة لاستعمال كفاءات فنية لهذا الغرض.
من جهته أصدرت الوزارة بلاغا توضيحيا أكد أن عملية الدهن والطلاء اقتصرت على الأعمال التي وقع تشويهها بالإعلانات وبكتبات تحمل عبارات بذيئة ومخلة بالحياء.