عبر العديد من متصفحي مواقع التواصل الإجتماعي مساء اليوم الجمعة 15 مارس 2019 عن استيائهم لطلاء بعض الرسوم الفنية على أعمدة قنطرة  القرش الأكبر بالعاصمة باللون الرمادي.
وفي بلاغ توضيحي لها، أكدت وزارة التجهيز والإسكان أن عملية الدهن لم تطل إلا بعض الأعمال التي وقع تشويهها بالإعلانات وبكتبات تحمل عبارات بذيئة ومخلة بالحياء مما يعتبر شكلا من أشكال الاعتداء على الملك العمومي للطرقات.
وعبرت الوزارة عن انفتاحها وتشجيعها للرسامين وكل الفنانين، مبينة أنها لا ترى مانعا في إعادة تزيين الجسور بلوحات تشكيلية تعطي صورة أجمل للطرقات.
وتابعت أن تدخل مصالحها في الطرقات المحاذية لقصر المؤتمرات يندرج في إطار تجميل وتحسين المشهد العام استعداد للقمة العربية التي تحتضنها تونس.