قرر الاتحاد التونسي للتاكسي الفردي الدخول في إضراب مفتوح بداية من اليوم الإثنين 15 أفريل 2019، احتجاجا على الزيادة الأخيرة في أسعار المحروقات.
ومن المنتظر أن ينفذ هذا الهيكل النقابي مسيرات على الأقدام وأخرى بالسيارات احتجاجا.
في تصريح سابق لشمس أف أم، قال الأمين العام للاتحاد التونسي للتاكسي الفردي فوزي الخبوشي، إن السلطات المعنية تفاوضت حول الزيادة في أسعار المحروقات مع منظمة لا تمثله.
من جهة أخرى قرر الاتحاد التونسي لسيارات الأجرة لواج الدخول في إضراب سلمي مفتوح بداية من اليوم.
وقال في بلاغ سابق له إنه تقرر غلق الطرقات السيارة وجميع مداخل تونس الكبرى والمدن وكل مداخل ومخارج الولايات إلى حين التراجع عن الزيادة الأخيرة في أسعار المحروقات.
وعبر الاتحاد التونسي لسيارات الأجرة لواج عن رفضه للقرارات التي اتخذتها منظمة الأعراف ووزارة النقل.