أصدرت وزارة الداخلية، مساء اليوم الإثنين، بلاغا تلفت من خلاله انتباه المواطنين إلى ظهور لعبة على شبكة الانترنات موجّهة للأطفال والقصّر تشبه لعبة "الحوت الأزرق" وتُمثل تهديدا لهذه الفئة العمرية باعتبارها تُشجّع المشاركين فيها على إيذاء أنفسهم والوصول إلى مرحلة الانتحار.

وهذه اللعبة(مومو) هي عبارة عن صورة مرعبة عبر تطبيق التراسل الفوري "واتس آب" "WhatsApp" والتي تصحبها رسالة مخيفة تستهدف بعض مستخدمي هذا التطبيق وتقوم بتهديدهم بأنها تعرف الكثير من المعلومات عنهم وأنها يمكنها إخفاء هذا الشخص من العالم دون ترك أثر له، ما يُثير رعب العديد من المستخدمين خاصة الأطفال منهم.

ويأتي هذا التنبيه من وزارة الداخلية في إطار متابعة ما يستجد من ظواهر إجرامية مستحدثة، يتم الترويج لها عبر الفضاء السيبرني.