تشهد الآن جهة سيدي بوعلي من ولاية سوسة حالة من الكر والفر بين وحدات الأمن و عدد من المحتجين وسط استعمال الغاز المسيل للدموع على خلفية إيقاف ثلاثة أشخاص حسب ما صرح به رئيس بلدية سيدي بوعلي إبراهيم بوبكر.
و أوضح بوبكر أن الاحتجاجات السلمية لأهالي سيدي بوعلي تضامنا مع عمال مصنع الألبان بالجهة تحولت إلى مواجهات بين قوات الأمن و المحتجين بعد إيقاف ثلاثة متظاهرين.
يذكر أن معتمدية سيدي بوعلي دخلت اليوم في إضراب عام بكامل الجهة تضامنا مع عمال مصنع الألبان بسيدي بوعلي.