أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات، نبيل بفون، أن عدد المسجلين الجدد للإنتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة، بلغ حوالي 250 ألفا منذ فُتح باب التسجيل لهذا الإستحقاق الإنتخابي المنتظر.
وكانت هيئة الإنتخابات فتحت باب التسجيل، بداية من 10 أفريل 2019 وقد شهد التسجيل إقبالا "هاما" بعد أسبوع فقط، وفق ما جاء في تصريح إعلامي لبفون، على هامش يوم دراسي برلماني انتظم اليوم الخميس حول " توصيات المجتمع المدني بخصوص مسار الإنتخابات".
يذكر أن عمليات التسجيل سيؤمنها 3 آلاف عون تسجيل، سيرافقهم 350 منسقا جهويا، وسيتوزع العدد الإجمالي بين 600 عون في مكاتب التسجيل القارة، في حين سيتوزع بقية الأعوان على فرق التسجيل المتنقلة.
وستجري الإنتخابات التشريعية في تونس يوم 6 أكتوبر 2019، فيما تنتظم الإنتخابات الرئاسية في دورتها الأولى يوم 17 نوفمبر 2019.