دعا اليوم رئيس اللجنة المركزية لحزب نداء تونس (اجتماع الحمامات) سفيان طوبال من وصفهم بالأقلية في الحزب (اجتماع المنستير) إلى الاعتراف بنتائج الانتخابات، معتبرا ما يقوم به حافظ قايد السبسي تشويشا على الحزب.
وطالب طوبال في تصريح لمراسل شمس أف أم في القيروان على هامش اجتماع، الأقلية في حركة نداء تونس وشق حافظ قايد السبسي بضرورة أن يؤمنوا بنتائج المؤتمر الإنتخابي والانخراط في المجموعة.
وشدّد المتحدث على أن  نداء تونس ستقطع مع القرارات الشخصية والإنفرادية.
يُذكر أن اجتماعين متوازين انعقدا الأسبوع الماضي لانتخاب رئيس اللجنة المركزية للنداء، أسفر اجتماع الحمامات عن انتخاب طوبال واجتماع المنستير عن انتخاب حافظ قايد السبسي.
وكان سفيان طوبال خلال استضافته في شمس أف أم هذا الأسبوع أكد أنه قام بإيداع الملف القانوني لدى مصالح رئاسة الحكومة وهو ما أعلنه كذلك منجي الحرباوي (اجتماع المنستير).