قال اليوم الإثنين 22 أفريل 2019 وزير التربية حاتم بن سالم إنه سيتم بداية من السنة الدراسية القادمة وضع خطة وطنية وإطار ترتيبي لفائدة التلاميذ الموهوبين وذوي القدرات العالية.
وأكد الوزير في تصريح لشمس أف أم، إن هذه الفئة من التلاميذ موجودة في كل المستويات الإجتماعية وفي كل جهات الجمهورية، مقرا بأن واقع هؤلاء صعب في تونس بسبب غياب إطار تشريعي أو ترتيبي يُمكن هؤلاء من إجراءات خاصة.
وشدد على أن الدولة التونسية لن تتخلى عن هذه الفئة من التلاميذ.
واعتبر بن سالم اجتياز 8 تلاميذ من ذوي القدرات العالية لامتحانات الباكالوريا في سن الـ14 سنة خارج المنظومة التربوية العمومية أمرا غير معقول.