اكد نواب لجنة شؤون المرأة والأسرة والطفولة والشباب والمسنين أن عدد من الأطفال والنساء المقيمين بمركز الاحاطة والتوجيه الاجتماعي بصفاقس وعدد من الأولياء طالبو اللجنة بتخصيص جلسة استماع لهم ليقدموا جملة من الحقائق فيما يتعلق بتعرض عدد من الاطفال والنساء للتحرش والإغتصاب وسوء معاملة ماديا ومعنويا، وفق مانقل موفد شمس آف آم إلى مقر البرلمان.