تمكنت الوحدات الأمنية التابعة للإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بإدارة الشرطة العدليّة من إيقاف شخص يقوم الترويج عبر صفحة إلكترونيّة على موقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك" لبيع سماعات صغيرة الحجم المعروفة باسم "الحمصة" تُستغلّ في الغش في الامتحانات مقابل مبالغ ماليّة تتراوح بين 150 و700 دينار.

ووفق بلاغ اصدرته وزارة الداخلية فقد تم نصب كمين مُحكم بالتنسيق مع فريق من الإدارة العامّة للمصالح المختصّة وأمكن إلقاء القبض على المتهم فيه (عمره 25 سنة قاطن تونس العاصمة) وبتفتيشه تمّ العثور لديه على 5 سمّاعات وبتعميق التحرّيات تبيّن أنه يقوم بتصنيع هذه السماعات بمفرده وإدخال تغييرات عليها.

وبالتنقل إلى منزله وتفتيشه بعد مراجعة النيابة العموميّة تمّ العثور على 70 دارة إلكترونيّة صغيرة جدّا لتضخيم الصوت (Amplificateur De Son) (ثمن القطعة 200 دينار) و20 سماعة هاتف جوال تمّ إدخال تغييرات عليها (ثمن القطعة 350 دينار) و14 سماعة صغيرة الحجم وقبعة شمسيّة عاديّة مجهّزة من الدّاخل بأسلاك وسمّاعات وبطاقة إلكترونيّة (ثمن القطعة 400 دينار) و 3 أقلام تحمل ثقوب لتزويدها بسماعات أو كاميرا مراقبة (ثمن القطعة 700 دينار) ولفافة من الأسلاك الكهربائيّة (Bobine) وساعة يدويّة و 3 بطاقات (Cartes Bluetooth) تُستعمل لتشغيل السماعات المذكورة.

كما تمّ حجز مجموعة من الأقراط النسائيّة التي تُثبت بواسطة المغناطيس وجهاز حاسوب وهاتف جوّال.

وبمراجعة النيابة العموميّة، أذنت بمواصلة الأبحاث في شأنه وإحالته على أنظارها.