قال كمال بالناصر وزير الطاقة والمناجم في حكومة مهدي جمعة، مساء الأمس، خلال ندوة صحفية للبديل التونسي حول قطاع الطاقة انهم مازالوا ينتظرون توضيحات حكومة يوسف الشاهد حول سبب قطع رأس وزارة الطاقة".

وأشار إلى ان "وضعية قطاع الطاقة كارثية وتمس المواطن من كل ناحية خاصة مع إنهيار سعر الدينار  ونقص الإستثمار".

وشدد  على ضرورة مراجعة سياسة الطاقة، لافتا النظر إلى ان وزير الطاقة السابق خالد قدور "من أفضل الوزراء".

هذا واعتبر بالناصر إلغاء وزارة الطاقة وتوجيه الإتهامات للمسؤولين السابقبن  في قطاع الطاقة  لحد الآن باطلة و"غلطة كبيرة"، وفق تعبيره.