أكد المدير العام للمنافسة والأبحاث الإقتصادية ياسر بن خليفة، اليوم الخميس، في تصريح لشمس آف آم أن العقوبات ستكون صارمة وسيتم الضرب على الأيادي  بقوة لكل من يثت تورطه في التلاعب بالمواد المدعمة خاصة الزيت النباتي المدعم.

وقال بن خليفة إنه تم رفع عدة إخلالات خلال حملات المراقبة لوحدات تعليب الزيت منها دفاتر الشراءات والييع غير محينة، لافتا النظر إلى تسجيل بعض الإستعمالات المهنية الغير القانونية للزيت المدعم.

وأشار إلى إنطلاق حملة وطنية اليوم للتصدي لإحتكار الزيت وباقي المواد المدعمة بمشاركة أكثر من 60 فريق للمراقبة الإقتصادية  بمشاركة القوات الامنية من حرس وشرطة وشرطة بلدية في كامل تراب الجمهورية التونسية، وفق تعبيره.

وأقر بأن حملات المراقبة  ستشمل 42 وحدة تعليب  الزيت النباتي المدعم وتعبئة القوارير البلورية.