قررت فرنسا منح تونس دعما، جديدا، بقيمة 1،5 مليون أورو، لمساعدة وزارة النقل ومشغليها لإضفاء فاعلية أكبر على سياستها في مجال النقل الحضري، وفق ما أعلنه، الإثنين، سفير فرنسا بتونس، أوليفييه بوافر دارفور.
وتابع السفير الفرنسي، خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم برنامج إحياء الشراكة الإقتصادية بين تونس وفرنسا، إذ قال " نحن مستعدون، أيضا، للعمل لصالح النقل الريفي والمساهمة، من خلال الوكالة الفرنسية للتنمية، لإعادة هيكلة ساحة برشلونة بتونس".
وأضاف " إن الوكالة الفرنسية للتنمية والمؤسسات الفرنسية، على استعداد لدعم مشروع المترو الخفيف بصفاقس والاهتمام بمسألة البنية التحتية المينائية والنقل البحري، التي بالنظر إلى حالتها، ليس بإمكانها الاستجابة للطلب الاقتصادي".