بينت النائب عن كتلة الإئتلاف الوطني بالبرلمان هدى سليم اليوم الثلاثاء 21 ماي 2019، أن قرار منع النائب عن حزب صوت الفلاحين فيصل التبيني من دخول مؤسسة عمومية ومواكبة زيارة رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلى جندوبة، كان على إثر التهديدات التي توجه بها التبيني ضد رئيس الحكومة بالقتل وبالرمي بالرصاص في الشوارع العامة.
وعبرت هدى سليم عن خوفها وعدم شعورها بالأمان اليوم في البرلمان في ظل تواجد نائب يهدد بالرمي بالرصاص، مضيفة أنه من الممكن أن يكون بحيازته ما هدد به من رصاص.
كما دعت القوات الأمنية من التثبت من مدى صحة التهديدات التي توجه بها فيصل التبيني.