أكد المعهد الوطني للرصد الجوي عودة مؤشرات الهدوء اليوم بعد الاضطرابات الجوية التي ميزت مساء الأمس شمال ووسط البلاد مخلفة الأمطار والبرد.

وتوقع المعهد أن تكون الأجواء مغيمة جزئيا بأغلب الجهات إلى كثيفة السحب بعد الظهر واخر النهار بالولايات الغربية.

وأشار إلى تسجيل ارتفاع طفيف في الحرارة حيث تتراوح القصوى بين 23 و27 قرب السواحل والمرتفعات وتكون بين 27 و32 ببقية الجهات. 

وأضاف أن سرعة الرياح في مستويات مقبولة والنشاط البحري ممكن بكافة السواحل مع ملازمة الحذر محليا بخليج تونس.

أما البحر فسيكون قليل الاضطراب فمحليا مضطرب بالسواحل الشمالية.