أكد حزب البديل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية على أهمية مزيد ترسيخ "ثقافة الحوكمة الرشيدة في كل المجالات والميادين".

وشدد الطرفان خلال لقاء جمع عدد من أعضاء المكتب التنفيذي الوطني لحزب البديل، يتقدمهم رئيس الحزب مهدي جمعة، بثلة من المسؤولين في منظمة الاعراف، على ضرورة التسريع في التعاطي مع الملفات التنموية الكبرى في البلاد.

كما تناول اللقاء، الوضع الاقتصادي والاجتماعي العام بالبلاد، وفق بلاغ أصدره الحزب.

وأكد سمير ماجول، رئيس الاتحاد، خلال اللقاء، حاجة تونس الى اطلاق العديد من الإصلاحات الكفيلة بتحرير المبادرة ودفع الاستثمار وخلق فرص العمل الجديدة خاصة للشباب المتخرج من الجامعة.