تمكنت وحدات بحرية عائمة تابعة للمنطقة البحرية بالمهدية ليلة البارحة الجمعة 14 جوان 2019، بعرض سواحل الشابة من ولاية المهدية من ضبط 28 شخصا من جنسيات إفريقية مختلقة كانوا بصدد اجتياز الحدود البحرية خلسة نحو السواحل الإيطالية حسب ما أفاد به مصدر أمني لمراسلة شمس أف أم.
و أضاف نفس المصدر أن أعمارهم تتراوح بين 20 و 26 سنة و من بينهم 15 إمرأة و أغلبهم طلبة يدرسون في جامعات تونسية.
و بإعلام النيابة العمومية أذنت باتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهم وفق ذات المصدر.
و أكد الناطق الرسمي باسم محاكم المنستير و المهدية فريد بن جحا لمراسلة شمس أف أم أنه تبين من خلال الأبحاث أن المجموعة تعرضت لعملية تحيل إذ تم الإبحار بهم من سواحل ولاية صفاقس و إنزالهم في سواحل الشابة من ولاية المهدية و إيهامهم بأنهم غادروا التراب التونسي.
و أضاف بن جحا أن منظم عملية "الحرقة" تسلم عن كل شخص مبالغ مالية تتراوح بين 2000 و 4000 دينار.
و أ كده الناطق الرسمي باسم محاكم المنستير و المهدية أنه تم إيقاف المتحيل والتخلي عن الموضوع لفائدة ابتدائية صفاقس.