أكد القيادي في حركة النهضة رضا السعيدي، أن تغيير الحكومة في الوقت الراهن خاصة مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية سيحدث إرباكا، مشيرا إلى أن هناك من يدعو إلى تخلي رئيس الحكومة يوسف الشاهد عن منصبه في صورة ترشحه للرئاسة "لكن هذه الأمور تبقى مطروحة للنقاش في التنسيقية".
و أضاف السعيدي أن حركة النهضة مع الإبقاء على تاريخ الانتخابات في موعدها والمحافظة على الآجال الدستورية ومع الاستقرار الحكومي.
و ذكر السعيدي أنه إذا كانت للحكومة مواطن ضعف فسيتم تداركها بعد التشاور  مع رئيس الحكومة و الائتلاف الوطني.
و من جهته أكد القيادي في حركة النهضة أن رئيس الحركة راشد الغنوشي يتشاور باستمرار مع رئيس الحكومة و مع رئيس الجمهورية في إطار لقاءات دورية .