في تعليق له على ردود بعض الأفعال حول الصورة التي جمعته مع سفير فرنسا بتونس، قال الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي محمد عبو إن الصورة استعملت كسلاح ضد الحزب في الفترة الانتخابية.

وأكد عبو أن حزب التيار الديمقراطي يحترم نفسه ولا يمكنه رفض دعوة أي ضيف لمقابلتهم، مشيرا إلى أن فرنسا ليست دولة معادية.

وأضاف عبو أن مقابلة الديبلوماسيين يدخل في إطار الشفافية ولتمرير رسائل معينة، مؤكدا على أن الحزب ينشر الصور التي تجمع قيادييه بضيوفه عكس بعض الأطراف الأخرى.

وقال الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي "الناس داخلة في الشعبوية ... يتغششوش أكثر من شطر التوانسة من الصورة هذي يتغششوا ميسالش الله غالب حتى يتحسن مستوى الوعي".