رفعت الشركة التونسية للكهرباء والغاز 'الستاغ' في تعريفة الكهرباء والغاز الطبيعي منذ مطلع جوان الجاري بزيادة بين 12 و15 بالمائة، وذلك حسب ما أكده مصدر نقابي من الشركة لوكالة تونس افريقيا للأنباء، فضّل عدم الكشف عن هويته.
وقد تم الشروع في اعتماد التعريفة الجديدة للحرفاء المنزليين (الجهد المنخفض والضغط المنخفض) منذ غرة جوان 2019.
وبالنسبة للصناعيين، قال نفس المصدر إن اجمالي الزيادة في تعريفة الكهرباء تقدر بنحو 12 بالمائة تم تقسيمها على نسبة 2 بالمائة كل شهر منذ مطلع العام الحالي إلى جوان 2019.
وبدخول الموقع الالكتروني "للستاغ" في باب التعريفات، يتبين أن الشركة نشرت التعريفات الجديدة منذ غرة جوان الجاري من دون الإبقاء على التعريفات السابقة للقيام بالمقارنة.
وأكد ذات المصدر أن أعوان "الستاغ" ولا سيما أعوان الفروع التجارية ليسوا على علم بهذه الزيادة ملاحظا أن عملية فهم التعريفة المنشورة على موقع الستاغ صعبة جدا ولا يمكن للحريف فهمها إلا بالعودة إلى المصالح المختصة.
ولمزيد فهم التعريفة الجديدة يمكن للحريف، وفق المتحدث، أن يقوم بعملية مقارنة بسيطة في فاتورة الاستهلاك القادمة مع بقية الفواتير الاستهلاك القديمة والسابقة.
ويشار إلى أن أخر ترفيع في فاتورة استهلاك الكهرباء والغاز يعود الى غرة سبتمبر 2018 بنسبة 13 بالمائة والتي اثارت استياء المواطنين بسبب النسبة المرتفعة