أكد وزير السياحة روني الطرابلسي أنه سيتم تقنين عملية التصرف في النزل المغلقة سواء عبر إلزام مالكيها بتجديدها و إعادة فتحها أو كرائها أو إلزام البنوك المتصرفة لإيجاد صيغ قانونية لإعادة تشغيلها و ذلك بعد انتهاء الموسم الصيفي الحالي.
و أضاف الطرابلسي في تصريح لمراسلة شمس أف أم اليوم الأربعاء 26 جوان 2019، خلال زيارة ميدانية لجهة المكنين، أن هناك مستثمرين أجانب عبروا عن استعدادهم لكراء النزل المغلقة بولاية المنستير.
وكان وزير السياحة قد أعطى صباح اليوم الأربعاء 26 جوان 2019، إشارة انطلاق مشروع تركيز إشارات توجيهية جديدة موحدة خاصة بنزل المنطقة السياحية بالمنستير وأهم معالم المدينة كسابقة تعد الأولى في مختلف المناطق السياحية بالجمهورية التونسية.
ويتمثل المشروع في تركيز 250 إشارة توجيهية باللغة الفرنسية و العربية و الروسية بالشراكة بين مندوبية السياحة بالمنستير و الجامعة الجهوية للنزل و جمعية مواطنون فاعلون من أجل التنمية التي قامت بتصميم الإشارات و الإشراف على المشروع حسب خصوصية المدينة