عبر وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة والسياسات العمومية كمال مرجان عن ما اعتبره موقفه الشخصي إزاء مسألة تحييد الإدارة.
وقال كمال مرجان في جلسة استماع له في البرلمان، إن 'تحييد الإدارة التونسية وخاصة الإدارات الجهوية لن يتحقق إلا عن طريق المرور عبر المدرسة الوطنية للإدارة دون أي اعتبارات سياسية أو تجاذبات حزبية'.
وحسب ما نقله مبعوث شمس أف أم إلى البرلمان، فقد اعتبر الوزير أنه من غير المعقول أن يكون كل واليا أو معتمدا من أحزاب مختلفة، مشددا في هذا السياق على أن هذا الموقف هو موقفه الشخصي ولا يلزم الحكومة وتوجهاتها.