تمكنت مصالح الديوانة بميناء حلق الوادي الشمالي مساء أمس الثلاثاء 25 جوان 2019 من إحباط محاولة تهريب كمية هامة من المخدّرات كانت مخفية بإحكام داخل الأمتعة الشخصية لمواطن تونسي مقيم بالخارج وصل على متن سيارته رفق زوجته قادمين من ميناء جنوة.
وقالت الإدارة العامة للديوانة في بلاغ لها إن تفاصيل العملية تتمثل في توجيه السيارة منذ وصولها للميناء إلى أروقة التفتيش الجزئي أين اشتبه عون الديوانة في بعض التجهيزات الكهرومنزلية الموجودة على متنها فقام بإعادة توجيهها إلى مغازة التفتيش الدقيق.
وباستعمال أجهزة الكشف بالأشعة تم العثور على مواد مشبوهة داخل الأجهزة المذكورة فتولت فرقة تفتيش المسافرين تفكيكها وتمكنت من العثور على أكياس بلاستيكية مخفية بإحكام بواسطة مواد عازلة الرائحة وتحتوي على 25 ألف و478 حبة من مخدر الاكستازي و4100 غرام من مخدر الكوكايين الصافي.
وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية في الغرض وإحالة المشتبه فيهما إلى إدارة الأبحاث الديوانية لمواصلة التحريات.

صور من صفحة الديوانة على الفايسبوك