أفادت وزارة الداخلية، في بلاغ اصدرته منذ حين بأن أحد الأشخاص تعمد اليوم الخميس 18 جويلية 2019، قيادة جرافة وتحطيم الأسلاك الشائكة المحيطة بالمركز الحدودي المتقدم للحرس الوطني "التعمير" التابع لفرقة الحدود البرية بحزوة من ولاية توزر، ورغم التحذيرات الصوتية الصادرة عن الأعوان المكلفين بالحراسة إلا أنه واصل التقدم نحو المبنى المذكور مما أجبر الأعوان على إطلاق النار.
ووفق نفس البلاغ فأن الأبحاث جارية لتحديد الدوافع الفعلية لذلك.