كشف وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي، اليوم الإثنين، ان الضغط المتواصل الذي فرضته المجموعات العسكرية على الجماعات الارهابية بالمرتفعات الجبلية دفعها الى محاولة البحث عن مناطق اخرى امنة.

وأشار إلى الضغط المتواصل على المرتفعات الجبلية خاصة في القصرين، بالاضافة الى جبل عرباطة.

كما أفاد وزير الدفاع الوطني بان منسوب التهديدات بمرتفعات جندوبة والكاف والقصرين تعتبر تهديدات جدية، مذكرا بتواتر معلومات عن وجود تحركات في ما يخص المرتفعات الجبلية الغربية والشريط الجنوبي الشرقي لعناصر ارهابية تسعي لدخول التراب التونسي، حسب ما بينه خلال جلسة استماع له بلجنة الامن والدفاع بالبرلمان.