يتسبب نقص الحديد بالجسم في حدوث بعض المشكلات الصحية، وذلك نتيجة انخفاض نسبة خلايا الدم الحمراء، إليك ما يجب معرفته حول مشاكل نقص الحديد في الدم.

يؤدي نقص الحديد في الدم إلى انخفاض مستويات خلايا الدم الحمراء في الجسم بصورة كبيرة. وذلك لأن الحديد ضروري لانتاج الهيموغلوبين، وهو بروتين في خلايا الدم الحمراء يمكنها من حمل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم.

وفي حالة عدم احتواء الجسم على كمية كافية من الهيموغلوبين، فلن تحصل الأنسجة والعضلات على حاجتها من الأكسجين ولا تكون قادرة على العمل بشكل جيد، ويؤدي هذا إلى حالة تسمى فقر الدم. وعلى الرغم من وجود أنواع مختلفة من فقر الدم، فإن فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو الأكثر شيوعاً.

أسباب نقص الحديد في الجسم تتعلق الأسباب الشائعة لنقص الحديد في الجسم بسوء التغذية وعدم الحصول على العناصر الغذائية الهامة.

كما أن بعض الأمراض يمكن أن تساهم في الإصابة بنقص الحديد مثل التهاب الأمعاء أو فقدان الدم خلال الدورة الشهرية أو بسبب حدوث نزيف.

أمراض يسببها نقص الحديد في الدم يمكن أن يؤدي نقص الحديد إلى مشكلات صحية عديدة تؤثر على الحياة الطبيعية، وأبرزها:

1-ضيق التنفس

حينما يكون الهيموغلوبين منخفضاً في الجسم بسبب نقص الحديد، سوف تنخفض مستويات الأكسجين أيضاً، وهذا يعني أن العضلات لن تحصل على كمية كافية من الأكسجين للقيام بالأنشطة الطبيعية. ونتيجة لذلك، سوف يزيد معدل التنفس بينما يحاول الجسم الحصول على المزيد من الأكسجين.

2-الصداع والدوار

أيضاً يتسبب نقص الحديد في عدم وصول كمية كافية من الأكسجين إلى المخ، وبالتالي تتضخم الأوعية الدموية في الدماغ، مما يؤدي إلى الشعور بالصداع.

3-خفقان القلب

أحد الأعراض الأخرى لفقر الدم الناتج عن نقص الحديد. إن المستويات المنخفضة من الهيموغلوبين تعني أن القلب يجب أن يعمل بجهد أكبر لحمل الأكسجين.

ويمكن أن يؤدي هذا إلى عدم انتظام ضربات القلب، أو الشعور بخفقان القلب. وفي الحالات القصوى، يمكن أن يؤدي إلى تضخم القلب أو قصور القلب.

4-تورم ووجع اللسان والفم

يمكن ملاحظة انتفاخ اللسان والتهابه والشعور بالام الفم عند الإصابة بنقص الحديد بالدم، ويرجع هذا إلى مستويات الهيموغلوبين المنخفضة. حيث أن الهيموغلوبين يقوم بدعم العضلات، بما فيها العضلات التي تشكل اللسان. كما أن نقص الحديد يؤدي إلى جفاف الفم وحدوث التهابات وتقرحات في زوايا الفم.

5-تململ الساقين

تململ الساق هي رغبة قوية لتحريك الساقين عند البقاء في وضعية ثابتة، ويمكن أن تسبب شعوراً بالحكة وخاصةً في الليل. ويعتبر فقر الدم الناتج عن نقص الحديد أحد أبرز أسباب هذه المشكلة.

6-الشعور بالتعب المستمر

عندما لا يحتوي الجسم على كمية كافية من الهيموغلوبين، ووصول كمية أقل من الأكسجين إلى الأنسجة والعضلات، فسوف يفقد الجسم الطاقة، ويزداد الشعور بالتعب. كما أن هذا النقص يؤدي لزيادة جهد القلب لنقل المزيد من الدم الغني بالأكسجين إلى الجسم، مما قد يسبب الشعور بالإرهاق.

7-شحوب البشرة

يمنح الهيموغلوبين الموجود في خلايا الدم الحمراء الدم بلون أحمر، لذا فإن المستويات المنخفضة خلال نقص الحديد تجعل الدم أقل احمراراً. ولهذا السبب يمكن أن تفقد البشرة لونها الصحي والوردي عند الأشخاص المصابين بنقص الحديد. ويعتبر شحوب الوجه من أول مؤشرات نقص الحديد التي يمكن أن يلاحظها الطبيب.

8-برودة الأطراف

نقص الحديد يعني انخفاض كمية الأكسجين في اليدين والقدمين. ولذلك يشعر المصاب ببرودة أطراف أصابع اليدين والقدمين حتى في الطقس الحار.