أعلن عضو حركة تونس إلى الأمام عدنان الحاجي تعليق استقالته من الحركة بعد اتصال هاتفي جمع بالأمين العام للحزب عبيد البريكي لمواصلة النقاش، وذلك حسب ما أكده في تدوينة له على صفحته الرسمية على الفايسبوك.
وكان عدنان الحاجي أعلن يوم أمس استقالته من رئاسة المجلس المركزي وعضوية الأمانة العامة مع الإبقاء على الانخراط.
وتأتي استقالة الحاجي على إثر جملة الانتقادات الموجهة له بسبب تزكيته لحاتم بولبيار المرشح للانتخابات الرئاسية.