قررت النقابة الموحدة لأعوان الديوانة الدخول في سلسلة من التحركات والوقفات الإحتجاجية للمطالبة بإعادة هيكلة الإدارة العامة للديوانة وتطبيق مختلف محاضر الجلسات الموقعة مع سلطة الإشراف.
وفي تصريح لشمس أف أم، اتهم رئيس المكتب التنفيذي للهيكل النقابي الحبيب الحبيبي وزارة المالية باعتماد سياسة الهروب إلى الأمام.
وأوضح المتحدث أن تحرك الأعوان سينطلق بتنظيم وقفة احتجاجية يوم 28 أوت في القصبة وأمام وزارة المالية، تليها أيام 29 و30 و31 أوت وقفات بكامل المكاتب العمومية والمعابر الحدودية.