أصدرت، اليوم السبت 24 أوت 2019، الجبهة الشعبية بيانا حذرت فيه من "مغبة توظيف القضاء والأجهزة الأمنية ووسائل الدولة لتصفية الخصوم السياسيين بتعلة مكافحة الفساد"، تعقيبا منها على عملية إيقاف نبيل القروي المترشح للانتخابات الرئاسية.
كما حذرت من "تداعيات هذه الممارسات على المناخ السياسي والعملية الانتخابية بشكل خاص".
وأكدت على ضرورة" تطبيق القانون في نطاق حماية الحقوق والحريات".
ودعت إلى" تحييد القضاء ومؤسسات الدولة وعدم الزج بها في الصراعات الانتخابية وتصفية الحسابات السياسية والحزبية وبين لوبيات الفساد".