وجه، اليوم السبت  24 أوت 2019 حزب قلب تونس الاتهام لما وصفه ب"عصابة الشاهد" في عملية إيقاف رئيسه نبيل القروي المترشح للانتخابات الرئاسية.
هذا ونزه الحزب "القضاء وكل مؤسساته والأمن من أي ممارسات تحاك ضد القروي ومن تورطهم في مسار الدسائس".