عبّرت النقابة التونسية لأطباء القطاع الخاص عن إصراراها على تتبع أحد الأمنيين قضائيا بتهمة الاعتداء لفظيا وجسديا على طبيب في عيادته الخاصة في جهة النفيضة الثلاثاء الماضي.
وأفادت النقابة، وفق بيان صادر اليوم السبت 24 أوت 2019، أن "طبيبا في عيادته الخاصة تعرض يوم 20 أوت الجاري أثناء عمله وأمام مرضاه غلى اعتداء لفظي وجسدي من طرف أمني بالزي الرسمي وهو حامل لسلاحه الوظيفي"، مضيفة أن ما حدث يعتبر "تطورا خطيرا".
وجددت النقابة تنديدها بالاعتداءات اليومية التي يتعرض لها مسدو الخدمات الصحية بالقطاعين العام والخاص، داعية إلى التشديد في عقوبة الاعتداء على أي عامل في قطاع الصحة أسوة بالتشريعات الدولية.
المصدر (وات)