عثرت اليوم صالح الحماية المدنية وفرقة تابعة للحرس الوطني وعدد من أعوان الغابات اليوم على جثة راعي الأبقار الذي فقد يوم أمس في منطقة "الروايسية" القريبة من المعبر الحدودي بملّولة وفق ما أكده رئيس منطقة الحرس الوطني بالجهة لوكالة تونس أفريقيا للأنباء.

وحسب ذات المصدر فإن الراعي الذي عثر على جثته في إحدى الغابات ذات التضاريس الوعرة يبلغ من العمر 85 سنة وقد سقط في أحد الوديان لمّا كان بصدد البحث عن أغنامه التي افتقدها.
يذكر أن عددا من أهالي الراعي المفقود الذي فارق الحياة وعدد من متساكني قرية "الروايسية" موطن سكنه أغلقوا يوم أمس الثلاثاء لساعات طويلة الطريق الموصل إلى المعبر الحدودي بملّولة مما تسبب في تعطيل حركة التنقل والمرور في الاتجاهين.